سياسةعربي ودولي

“نيويورك تايمز” تكشف حصولها على 15 ألف وثيقة تفضح دور دول عربية أبرمت صفقات مع “داعش”

كشفت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية أنها تملك 15 ألف وثيقة سرية حصلت عليها في العراق، تفضح صفقات سرية وعلاقات مريبة أبرمتها دول عربية مع تنظيم “داعش” الإرهابي.

وأوضحت الصحيفة أن تلك الوثائق عبارة عن مستندات من داخل تنظيم “داعش” الإرهابي، تم جمعها من 11 مدينة عراقية، وقت حرب القوات العراقية مع التنظيم الإرهابي، والتي جمعها مراسلو الصحيفة، خلال تغطيتهم تلك المعارك.

وأضافت أن بعض تلك الوثائق تظهر علاقات مريبة بين دول عربية والتنظيم الإرهابي، وتكشف عن صفقات سرية يتم إبرامها مع قيادات تنظيم “داعش” الإرهابي.

وحول حصول الصحيفة على هذه الوثائق لفتت إلى أنه “اضطررنا إلى تهريب تلك الوثائق، بعدما لمسنا احتمالية خسارتها خلال المعارك، وتعرّض عدد كبير منها للحرق، لنمنح الناس فرصة فهم كيف كان يعيش تنظيم داعش من الداخل، إدراكاً منا لقيمتها التاريخية”.

وتابعت “كنا نمارس عملنا ليس بعيداً عن القوات العراقية، بل كانوا يعلمون ماذا نفعل وأننا نبحث في الداخل عن وثائق تتعلق بتنظيم داعش، بل كنا نتنقل في حافلات الجنود”، وأضافت “لم يكن الضباط الذين ساعدونا ذوي رتب منخفضة، بل هم قيادات وأدركوا أهمية ما نفعله، وعيّنوا جنوداً وقوات لمرافقتنا ومساعدتنا”.

وأكدت الصحيفة أن الاستخبارات الأمريكية حاولت الوصول إلى نسخة من تلك الوثائق، لكن إدارة الصحيفة رفضت اطلاعهم عليها، مضيفة “نحتفظ بتلك الوثائق في مكان آمن ومأمون، وننتظر أن نعقد شراكة مع مؤسسة لتحويلها إلى نسخ رقمية لنجعلها متاحة بصورة كاملة على الإنترنت”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock