العناوين الرئيسيةمن الميدان

هدوء يخيم على درعا مع انقلاب ” اللجنة المركزية والمسلحين” على الاتفاق

يخيم الهدوء على أرجاء محافظة درعا مع توقف تنفيذ اتفاق “درعا البلد” منذ ظهر الخميس حتى الآن، وذلك بسبب انقلاب ما تسمى اللجنة المركزية في المنطقة والمسلحين على الالتزام به.

وأكدت مصادر في المدينة لـ”الوطن” أن ما تسمى اللجنة المركزية والمسلحين، يواصلون التعنت بعدم الالتزام بتفيذ كامل بنود الاتفاق، ولا يريدون تسليم كافة السلاح، مع طلبهم بانتشار محدود للجيش.

يشار إلى أن اتفاق درعا البلد ينص على تسليم كامل السلاح الخفيف والمتوسط والثقيل والتفتيش عليها، وإقامة نقاط عسكرية للجيش السوري في المنطقة والانتشار فيها.

كما ينص الاتفاق على تسوية أوضاع الراغبين من المسلحين والمطلوبين وانتقال الرافضين إلى المخيم وعودة مؤسسات الدولة للعمل في المنطقة ورفع الجمهورية العربية السورية فيها.

الوطن أون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock