سياسةعربي ودولي

هروب أحد قادة حماس الميدانيين إلى “إسرائيل” واعتقالات بصفوف الحركة

هرب قائد في القوة البحرية التابعة لحركة حماس الفلسطينية، التي غدرت بسورية، برفقة شقيقه إلى “إسرائيل” وبحوزتهم وثائق خاصة بالحركة، بعد اكتشاف تجسسه عليها من عام 2009، وفق ما ذكر موقع “العربية الحدث” المملوك للنظام السعودي.
كما أعلنت داخلية “حماس” في قطاع غزة اعتقال خليّة من العملاء، تتكون من 16 عنصراً، أغلبهم من كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري للحركة بتهمة التعامل والتخابر مع “إسرائيل”.
وذكر الموقع أن حملة الاعتقالات تزامنت مع هروب القائد الميداني، محمد عمر أبوعجوة، برفقة شقيقه، من قطاع غزة على متن قارب إلى “إسرائيل”، بعد اكتشاف تجسسه على الحركة.
وأوضح أن قائد “كوماندوس” حماس البحري هو من هرب إلى “إسرائيل”، مؤكداً أن لديه وثائق مهمة، ومشيراً إلى أنه هرب عبر البحر بمساعدة إسرائيلية، وأشار إلى أن حماس قامت باعتقال 16 من عناصرها بعد فرار أبو عجوة إلى” إسرائيل”.
واحتضنت سورية لسنوات طويلة المكتب السياسي لحركة حماس ودعمتها لكن الأخيرة ومع اندلاع الأحداث في عدد من المناطق السورية في آذار ٢٠١١ غدرت بسورية واصطفت إلى جانب الإرهابيين وقاتلت معهم ضد الجيش العربي السوري.
وحينها غادر أعضاء المكتب السياسي للحركة الإخونجية سورية وتوجهوا إلى قطر وتركيا اللتين لعبتا دورا كبيرا في دعم الإرهاب في سورية.

المصدر : وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock