اقتصاد

هل سمحت “الاقتصاد” باستيراد الفطر.. والمنغا والأناناس!! أم تزوير الإجازات والتلاعب شغّال؟

أثار بعض إجازات الاستيراد استغراب واستهجان البعض من الوسط التجاري، وخاصة ما يتعلق ببعض أنواع الخضر والفواكه المعلبة منها على وجه التحديد، فكشف أحد المستوردين وهو مسجل في غرفة تجارة دمشق أن بعض هذه الإجازات يرسّخ حالات احتكار للسلع.

وبين المستورد إن الإجازات والتي صدرت في ناهية الشهر التاسع من العام الماضي تضمنت السماح باستيراد فطور من نوع أغاريكاس أي بعد نحو الشهر من صدور الآلية التنفيذية الجديدة لمنح الإجازات، متسائلاً: كيف صدرت هذه الإجازة؟ علماً أنه لا أحد من المستوردين النظاميين يحصل على إجازة فطر.

وأكد المستورد وجود إجازات أخرى صدرت بهذه الطريقة، منها لاستيراد معلبات ذرة حلوة، وأخرى معلبات عصير المنغا، ومعلبات شرائح أناناس، “في الوقت الذي يتوسل فيه بعض التجار مديريات الاقتصاد والتجارة الخارجية التابعة لوزارة الاقتصاد ومنذ الشهر العاشر من العام 2015 للحصول على مثل هذه الإجازات من دون جدوى”.

من جهتها أوضحت مصادر في وزارة الاقتصاد أن أرقام هذه الإجازة منوحة في مديرية ريف دمشق لأجهزة طبية، ولا يوجد فيها مخالفة، متوقعة أن تكون الإجازات التي سمح بموجبها استيراد الفواكه وتحمل ذات الأرقام مزورة، لأغراض الضغط على الوزارة للحصول على إجازات مشابهة، أو أن تكون لمواد كانت في الميناء ضمن الحاويات.

تفاصيل أوفى في عدد الغد من جريدة الوطن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock