من الميدان

وفاة طفل بانفجار لغم أرضي بقرية مشرفة الزكية

توفي الطفل قيس العبدالله، نتيجة انفجار لغم أرضي من مخلفات التنظيمات الإرهابية المسلحة في قرية مشرفة الزكية التابعة لمنطقة منبج (شرق محافظة حلب 70 كيلو متر).

وكان يسيطرة على منطقة الزكية في الريف الجنوبي لمنطقة منبج التابعة لمحافظة حلب، تنظيم داعش الإرهابي بين عامي (2014 – 2017)، إلى أن حررها الجيش العربي السوري في منتصف عام 2017 بعد طرد مسلحي التنظيم الإرهابي منها.

وروت مصادر أهلية مقربة من الطفل لموقع “الوطن أون لاين”، انه “الطفل قيس البالغ من العمر 10 سنوات، كان يرعى الأغنام بجانب مدرسة القرية (ثانوية مدرسة مشرفة الزكية)، حيث اصتدم باللغم الذي كان قدر زرعه مسلحي داعش مسبقاً فيها”.

وأشارت المصادر، إلى أنه “تم اسعاف الطفل مباشرة إلى مستشفى حلب الجامعي، إلا أنّ الإصابة البالغة التي تعرض لها أدت إلى وفاته قبل وصوله إلى المستشفى”.

وخلال السنوات الماضية، حصدت مخلفات مسلحي التنظيم من الألغام، أرواح العشرات من المواطنين وخاصة الأطفال في الكثير من المناطق التي تم تحريرها من الريف الشرقي من المحافظة.

قصي أحمد المحمد – الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock