اقتصاد

9 مليارات ليرة واردات منفذ نصيب.. و90 بالمئة من حمولة الشاحنات خضار

كشف مصدر مسؤول في أمانة جمارك نصيب الحدودية مع الأردن عن تحسن واضح في إيرادات المنفذ للعام الماضي 2019، مبيناً لـ«الوطن» أن المؤشرات الأولية تفيد بتجاوز حجم الإيرادات في منفذ نصيب تجاوز خلال العام الماضي 9 مليارات ليرة، إذ سجلت الأشهر الأخيرة من العام الماضي تحسناً ملحوظاً فيها.
وتوقع المصدر أن يكون العام الحالي 2020 هو المؤشر الحقيقي عن حجم التبادل التجاري مع الجانب الأردني، وخاصة مع اتخاذ بعض الإجراءات والتسهيلات من الجانبين.
وأفاد بأن نحو 54 ألف شاحنة عبرت من الأمانة الحدودية مع الأردن بالاتجاهين بوسطي 148 سيارة يومياً، على حين تجاوز عدد السيارات السياحية الخاصة وسيارات نقل الركاب 38 ألف سيارة على مدار العام 2019، مبيناً أن 90 بالمئة من حمولات الشاحنات التي قصدت الأردن كانت من الخضار والفواكه، وخاصة الحمضيات، وبعض المواد الغذائية مثل المربيات والمخلالات المصنوعة محلياً.
ولفت إلى أن حركة التبادل التجاري تسجل تحسناً بشكل تدريجي، وتزداد خلال المواسم الزراعية، مبيناً أن أول من أمس سجل عدد الشاحنات المحملة بالمواد والخضار والمتجهة نحو الأردن 16 شاحنة، منها شاحنة محملة بالحمضيات بهدف تصديرها نحو دولة خليجية.
وحول توقف إصدار البيانات الجمركية من أمانه نصيب ومنح الصلاحية لتصديرها عبر الأمانات المحلية، بين أن هذا كان عبارة عن مقترح، ولم يؤخذ به، وأن التوقف لم يدم أكثر من يومين تزامناً مع العطل في نهاية العام، ومن ثم عاد إصدار البيانات كما كان سابقاً من أمانة نصيب، لما فيه من سهولة أكثر على المصدرين والفلاحين، وخاصة للبيانات المتعلقة بالخضار المنتجة في محافظة درعا، حيث من غير المنطقي أن تحمل الشاحنة بالخضار في درعا ثم تتجه لأحد الأمانات الداخلية للحصول على البيانات، مؤكداً أن هذا الموضوع يتم العمل فيه عبر أمانة نصيب ولا يوجد أي مشكلة فيه.
وعن الحالة العامة للمنفذ بين أن الكثير من أعمال التأهيل والصيانة جارية لاستعادة كل الصالات والمنشآت التابعة بهدف تحسين الخدمات المقدمة، وهذا يأتي ضمن خطة عمل واسعة يتم العمل على تنفيذها في منفذ نصيب من إدارة الجمارك بهدف تبسيط الإجراءات وتسهيل حركة المرور للشاحنات والأفراد مع الجانب الأردني، وخاصة حركة التبادل التجاري من البضائع والمواد التي تسهم في تحقيق منفعة اقتصادية متبادلة للبلدين، مبيناً أن المنفذ بات يشتمل على معظم التجهيزات اللازمة لعمله من مستلزمات فنية وأجهزة وتقانات.
وافتتح منفذ نصيب الحدودي بين سورية والأردن منتصف شهر تشرين الأول من العام 2018، واستؤنفت حركة النقل عبره بعد فترة إغلاق استمرت نحو ثلاث سنوات.

عبد الهادي شباط

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock