سورية

أدلة تثبت أن المسلحين في سوريا استخدموا غاز الخردل

أعلن الممثل السوري الرسمي في مجال تنفيذ اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية سامر عباس، اليوم الأحد، أن السلطات السورية سلمت ممثلي البعثة الدولية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية الأدلة المادية والوثائق التي تؤكد حقيقة استخدام المسلحين لغاز الخردل في سوريا.

وقال عباس: “لقد قدمنا للبعثة كل الوثائق والأدلة المهمة، وتم التدقيق بها وقبلوها. وستأتي البعثة مرة أخرى إلى سوريا لجمع العينات التي سيتم تحليلها في وقت لاحق.”

يذكر ان وزارة الدفاع الروسية، أعلنت في وقت سابق، أن خبراءها قدموا الإثباتات التي تؤكد استخدام المسلحين للأسلحة الكيميائية في قرية معرانة أم حوش على الطريق الواصل بين حلب جنوباً ومارع شمالاً، للسلطات السورية.

وقالت الوزارة في بيان: ” يوم السادس والعشرين من تشرين الثاني/نوفمبر في تمام الساعة 16.30 بتوقيت موسكو، قدم خبراء وزارة الدفاع الروسية في مدينة حلب، إلى ممثلين عن السلطة السورية ضمن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، الأدلة المادية والوثائق التي تؤكد حقيقة استخدام الأسلحة الكيميائية من قبل المسلحين بالقرب من قرية أم الحوش”.

هذا وقد أكدت تحاليل التربة، أن المسلحين استخدموا قذائف تحتوي على غاز الخردل. وأضاف بيان الوزارة: “لا نستبعد حصول المسلحين على غاز الخردل وغيره من المواد الأخرى عالية السمية من خارج سوريا، ومستمرون في العمل على تحديد القنوات الممكنة لإيصال المواد السامة إلى سوريا”.

هذا وأعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، الجنرال إيغور كوناشينكوف، في وقت سابق، أن العينات المأخوذة من مكان القصف في حلب تؤكد استخدام المسلحين أسلحة كيميائية.

كما أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لاقروف، في وقت سابق، أنه ليس هناك شك في استخدام المواد السامة في حلب من قبل المسلحين في شرق المدينة، معربا عن أسفه لرفض خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، التحقق من هذه المعلومات.

الوطن أون لاين – وكالات

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock