سياسةعربي ودولي

لافروف انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي خرق لقرار مجلس الأمن

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الإيراني جواد ظريف، اليوم الأربعاء، على أهمية الاتفاق النووي وضرورة الحفاظ عليه، مشيرين إلى أن واشنطن بانسحابها منه خرقت قرار مجلس الأمن الدولي.

ونقلت “روسيا اليوم” عن لافروف قوله، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الإيراني في موسكو، إن “بعض شركائنا الأوروبيين يعملون على صرف الانتباه عن تنفيذ الاتفاق النووي”، مؤكدا أن انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي خرق لقرار مجلس الأمن ويؤدي إلى توتير الوضع في المنطقة.

وأوضح لافروف أن روسيا مهتمة وحريصة على تعزيز العلاقات مع إيران في مختلف المجالات، مضيفا “تتمثل إحدى الأولويات في مواصلة تنسيق الجهود لمكافحة التهديد الإرهابي، بما في ذلك من خلال وكالات إنفاذ القانون​​​. ونتعاون أيضا في موضوع ضمان مصالح مواطني روسيا ومواطني جمهورية إيران الإسلامية، المتواجدين على أراضي الدولتين”.

من جانبه أعرب وزير الخارجية الإيراني عن ثقته في أن موسكو ستفي بالتزاماتها تجاه الاتفاق النووي الإيراني.

وقال ظريف “نحن على استعداد للنضال في سبيل تحقيق حقوقنا، ولكن جاء دور المجتمع الدولي للوفاء بالتزاماته​​​. أنا متأكد من أن الحكومة الروسية في هذا المجال ستكون في الصفوف الأمامية”.

وقررت إيران اليوم بعد مرور عام على انسحاب الولايات المتحدة الأحادي الجانب من خطة العمل الشاملة المشتركة، تعليق بعض تعهداتها في الاتفاق النووي المبرم عام 2015 وتوقيف الحد من مخزونها من المياه الثقيلة واليورانيوم المخصب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock