محلي

كي لا تبقى مشتتة.. التعليم العالي تخطط لتوحيد تبعية المعاهد التقانية

أكد معاون وزير التعليم العالي رياض طيفور سعي الوزارة لتوحيد تبعية المعاهد التقانية حتى لا تبقى مشتتة، موضحاً أن توظيف الخريجين الأوائل من أولويات عمل الوزارة كون ذلك يسهم في تحسين أداء المعاهد ويسد احتياجات المؤسسات من التقانيين المؤهلين.

وضمن فعاليات الدورة التنظيمية التي يقيمها الاتحاد الوطني لطلبة سورية في جامعة حلب التقى طيفور مع المشاركين بالدورة، وعرض خطط الوزارة المستقبلية في تطوير التعليم العالي، وتحدث عن السنة التحضيرية وغايتها وآليات القبول فيها وأهم مبررات قرار اعتمادها، والتعليم المفتوح وما يثار حول مستقبله وشهاداته، والامتحان الفصلي والمطالبة بإلغائه وفتح الدورة الثالثة.

وبحسب “اتحاد الطلبة” طرح الطلاب عدة تساؤلات واستفسارات كان أبرزها معاناة الطلبة من ضعف البنية التحتية للكليات العلمية التي تشكو من انكماش الجانب العملي، ونقص في عدد أعضاء الهيئة التدريسية والفنية.
واشتكى الطلاب من المزاجية التي يتعامل بها بعض أعضاء الهيئة التدريسية لجهة نسب النجاح وعلامات العمل، وأن بعض الإدارات في المعاهد والكليات لا يعاملون الطلبة وفق الأنظمة والقوانين الجامعية، ودعا المشاركون إلى تدخل إدارة الجامعة فيما يتعلق بحاجة الكليات من أعضاء الهيئات التدريسية بعيداً عن مزاجية رؤساء الأقسام، حيث يتعمد البعض عدم الإعلان عن الحاجة الأساسية للكليات والأقسام.

فادي بك الشريف- الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock