سوريةسياسة

الاحتلال الأمريكي يتفق مع الأتراك على إطلاق مشروع “المنطقة الآمنة” شمال سورية

أعلنت السفارة الأمريكية في تركيا التوصل إلى اتفاق بين مندوبين عسكريين من الطرفين لإنشاء مركز عمليات مقره تركيا ومهمته إدارة الجهود الرامية إلى إنشاء “المنطقة الآمنة” التي يصبو إليها النظام التركي على طول الحدود الشمالية لسورية.

واستمرت اجتماعات الوفدين التركي والأمريكي في مقر وزارة الدفاع التركية 3 أيام بين الخامس والسابع من الشهر الجاري، وأسفرت عن التوصل أخيرا إلى الاتفاق المذكور.

وبحسب وسائل إعلام تركية، فإن القوات الأمريكية المحتلة لشمال شرق سورية وبالاشتراك مع قوات تركية ستتوليان معا مهمة إدارة “المنطقة الآمنة” المزمع إنشاؤها بعرض 30-40 كم من الحدود السورية التركية وبعمق الأراضي السورية وعلى طول الحدود.

ويقضي الاتفاق بإخلاء “المنطقة الآمنة” من الميليشيات الكردية المدعومة أمريكيا، بعد تسليمهم أسلحتهم الثقيلة، كما سيتم تدمير كل الأنفاق والتحصينات والمواقع التابعة للميليشيات الكردية داخل المنطقة، بحسب ما قالت وكالة الأناضول التركية.

وكانت دمشق أكدت، أواخر شهر تموز الماضي، رفضها القاطع لأي شكل من أشكال التفاهمات الأمريكية التركية، معتبرة أنها تشكل اعتداء صارخا على سيادة ووحدة سورية أرضا وشعبا وانتهاكا فاضحا لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

المصدر : وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock