محلي

الأمن الداخلي يستمر بضخ دماء جديدة في شرايينه بحلب

يتابع وزير الداخلية اللواء محمد الشعار بشكل حثيث وعن قرب واقع قوى الأمن الداخلي في المحافظات وبخاصة في حلب، ويستمر في نهجه ضخ دماء جديدة تطال مفاصل العمل الرئيسة لضباط الشرطة بما ينعكس إيجاباً على خدمة المواطن.

فبعد صدور جدول تنقلات عديدة لضباط الشرطة الشهر الماضي، صدر اليوم الجمعة عن وزير الداخلية جدولاً جديداً خاصاً بتنقلات الضباط قضى بتعيين العميد جهاد السعدي رئيساً لفرع مرور حلب بدل العميد زهير شلبي الذي نقل إلى فرع التدريب والعمليات بدير الزور.

وقال مصدر خاص لـ “الوطن أون لاين” أن العميد السعدي، الذي كان رئيساً لفرع مرور حماة، معروف بانضباطه وشدته حيال أي تقصير أو تهاون يمس عناصره من ضباط وأفراد كما هو حال العميد شلبي الذي ضبط عملية المرور في حلب بعدما كانت تشتكي من الترهل قبله.

وضم جدول التنقلات ايضاً تعيين العقيد علي عليا رئيساً لقسم محطة القطار والعقيد عدنان مخلوف رئيساً لقسم شرطة ميسلون على حين عين المقدم راكان ونوس رئيساً لقسم شرطة البلدية التي وردت شكاوي عديدة بحق القسم عن تهاونه في ضبط مخالفات البلدية.

وكان الوزير الشعار أصدر أمر نقل رقم 23 لتنقلات ضباط الشرطة في 12 أيلول الفائت عين بموجبه العميد محمد ياسر محمد علي شيحة، القادم من رئاسة قسم كفرسوسة بدمشق، رئيساً لفرع الأمن الجنائي بدل العقيد حسين حمادة العمر الذي عين رئيساً لقسم شرطة حلب الجديدة والذي نقل رئيسه العقيد محمد عبد الله الإبراهيم ليرأس قسم الشؤون الادارية بمشفى الشرطة بحلب، أما المقدم فارس فاضل النبواني فعين ضابطاً في قسم شرطة العزيزية ورئيساً للقسم بالتكليف .

ولم يسبق لحلب أن شهدت تعديلات جذرية وفي زمن قياسي صغير طال معظم الأقسام وتبديل رئيسي الفرعين الأساسيين وهما الأمن الجنائي والمرور.

حلب- الوطن أون لاين

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock