سياسةعربي ودولي

بريطانيا وفرنسا تعارضان في مجلس الأمن القرار الأمريكي حول القدس

أكد المندوبان الفرنسي والبريطاني في مجلس الأمن الدولي معارضة بلديهما لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل، مشيرين إلى أن هذا الإجراء يعيق الحل.

المندوب البريطاني ماثيو رايكروفت أكد في الجلسة الخاصة بالتطورات في فلسطين المحتلة “أن ما يجري في القدس الشرقية احتلال”، مشددا أن بلاده لن تنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس.

وقال رايكروفت “أن هذا القرار لا يساعد في آفاق السلام في المنطقة، وبريطانيا تعارض القرار الأمريكي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل من جانب واحد قبل الاتفاق على الوضع النهائي”.

من جانبه اعتبر المندوب الفرنسي أن “القرار الأمريكي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل قرار باطل”، مؤكدا أن بلاده لا تعترف بسيادة “إسرائيل” على القدس التي تمثل جزءا من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

المصدر : وكالات

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock