محلي

انهيار 3 أبنية مخلاة من سكانها خلال 10 أيام في حلب

نجح مجلس مدينة حلب وفي غضون أسبوعين فقط من تدارك وقوع ضحايا وجرحى جراء سقوط 3 أبنية سبق وأن أخلى قاطنيها.

وأوضح رئيس مجلس مدينة حلب الدكتور معد المدلجي أن المنطقة المقابلة لأبراج الإسكان الواقعة في نزلة حي الأنصاري الشرقي جنوب المدينة شهدت مساء اليوم الخميس سقوط بناء مؤلف من 5 طبقات كان مجلس المدينة سارع في وقت سابق إلى إخلاء سكانها بسبب خطورتها العالية بفعل التشققات التي تسببت بها قذائف الإرهابيين قبل دحرهم نهاية العام 2016 على يد الجيش العربي السوري.

وأشار المدلجي لـ “الوطن أون لاين” إلى أن كوادر وآليات مجلس المدينة وبالتعاون مع قسم شرطة الأنصاري وفوج الإطفاء، تواجدوا في مكان الحادث مباشرة فوق تداعي أركان البناء، وسارعوا في إزالة وترحيل الأنقاض وإغلاق الشوارع المحيطة بالموقع واتخاذ تدابير السلامة العامة للحفاظ على سلامة الجوار والمواطنين.

ولفت إلى أن البناء المنهار والمخلى من سكانه، هو الثالث من نوعه منذ 6 الشهر الجاري عندما سقطت طبقات بناء في المنطقة العقارية 12 بحي الصالحين وآخر مطلع الأسبوع الجاري في حي الشعار دون أن يصاب أي من المواطنين بأذى على خلفية الجهود الكبيرة التي يبذلها مجلس المدينة لإخلاء سكان الأبنية الأشد خطراً من غيرها.

وأضاف بأن مساعي وإجراءات مجلس المدينة والمحافظة والجهات المعنية متواصلة لإخلاء الأبنية ذات الخطورة العالية والآيلة للسقوط ونقل قاطنيها إلى مساكن الإيواء المؤقتة المحددة، ودعا المواطنين إلى التعاون مع مجلس المدينة بإبلاغ مختار الحي مباشرة عن أي حالة تصدع لبناء أو تسريب للمياه في المباني خشية سقوطها كي تتخذ المديريات الخدمية المعنية ما يلزم لتدارك أي خطر على السلامة العامة وحياة الأهالي.

وكان 12 شخصاً لقوا حتفهم في انهيار بناء من طبقات في 2 الشهر الجاري، الأمر الذي استدعى استنفار مجلس المدينة والمحافظة لإخلاء أكثر من 4 آلاف اسرة تقطن ما يزيد عن 10 آلاف بناء مهدد بالسقوط في أحياء شرق وجنوب المدينة مع تامين السكن البديل المؤقت إلى حين حل المشكلة التي تؤرق سكان حلب ومسؤوليها.

حلب- خالد زنكلو

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock