العلاقات السورية الصينيةالعناوين الرئيسية

السفير بياو لـ”الوطن”: الوضع الميداني في سورية يشهد تحسناً ملحوظاً ومستقبل علاقاتنا سيصبح أجمل

اعتبر سفير الصين في سورية فيغ بياو أن الوضع في سورية وفي ظل الولاية الثانية للرئيس بشار الأسد شهد تحسناً ملحوظاً ولاسيما في الميدان، حيث جرت المصالحات في درعا والميادين والبوكمال كما نشطت الدبلوماسية السورية وهناك دعوات لعودة سورية إلى الجامعة العربية مبيناً، أن الصين كبلد صديق لسورية تشعر بالسعادة بخصوص هذه التطورات.

وفي رده على سؤال لـ”الوطن” خلال الزيارة التي قام بها السفير الصيني إلى مقر الأمانة السورية للتنمية في باب شرقي بدمشق، اعتبر فياو أن العلاقات الثنائية بين سورية والصين شهدت خلال هذا العام تطوراً كبيراً، حيث احتفل البلدان بالذكرى 65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بينهما، إضافة للزيارة الناجحة التي قام بها مستشار الدولة وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى سورية تزامناً مع أداء الرئيس بشار الأسد اليمين الدستورية لولاية رئاسيّة جديدة، والشهر الماضي جرت مكالمة تاريخية ناجحة بين رئيسي البلدين وتم الاتفاق على كيفية تطوير علاقات الصداقة والتعاون بينهما في المرحلة القادمة، معبراً عن ثقته بأنه وتحت رعاية قيادتي البلدين وبجهود الشعبين فإن مستقبل العلاقات الثنائية سيصبح أجمل.

ولفت بياو إلى أنه خلال هذه الفترة وخاصة في ظل الولاية الثانية للرئيس بشار الأسد شهد الوضع في سورية تحسناً ملحوظاً، ولاسيما في الميدان، فهناك المصالحات في درعا والميادين والبوكمال، كما بدأ التعاون الاقتصادي بين سورية وعدد من دول المنطقة، والدبلوماسية السورية أصبحت أكثر نشاطاً، وهناك دعوات لعودة سورية للجامعة العربية، لافتاً إلى أن الصين وكصديق حميم لسورية تشعر بالسعادة إزاء كل هذه التطورات.

السير بياو أشار إلى زيارته لمقر الأمانة السورية للتنمية، معتبراً أن الأمانة تخدم سورية في كل المجالات، وهي تلعب دوراً إصلاحياً في المجتمع السوري، معبراً عن سعادته لتقديم السفارة المساعدة لهذه الأمانة التي تترأسها السيدة أسماء الأسد.

ولفت بياو إلى المنحة المالية التي قدمتها السفارة الصينية أمس لتمويل توريدات ومشتريات أدوية ومعدات طبية ومستلزمات علاجية لمشفى الأطفال وللمركز الخاص بزرع نقي العظام والخلايا الجذعية للأطفال، مبيناً أن السفارة بصدد تنفيذ عدة مشروعات من بينها صيانة المدارس، إضافة لتقديم مساعدات لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.

وكان السفير الصيني والمدير التنفيذي للأمانة السورية للتنمية شادي الألشي وقعا خلال زيارة بياو للأمانة على وثيقة استلام منحة مالية مقدمة من السفارة الصينية للأمانة.

سيلفا رزوق- الوطن

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
الوطن أون لاين

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock