محلي

رسوم من العيار الثقيل لانتساب الخريجين إلى نقابة المحامين

اشتكى عدد من خريجي كلية الحقوق بجامعة دمشق من الارتفاع الكبير لرسم الانتساب إلى نقابة المحامين الذي يتجاوز الـ 100 ألف ليرة، معتبرين أنه ليس هناك قدرة عند الكثيرين من خريجي الكلية على دفعها وخاصة في ظل الظروف الحالية.

واستطلعت الـ”الوطن” آراء عدد من المحامين المتمرنين، فقال المحامي باسل: إن مهنة المحاماة لها خصوصية شديدة وهي في مكانة نفسية عالية جداً بالنسبة للناس، مؤكداً أنه يوجد كم هائل من خريجي الحقوق المسجلين بنقابة المحامين كوقت مستقطع بانتظار الوظيفة أو السفر.

وأشار المتمرن أدهم إلى أن الطلاب الذين تخرجوا في كلية الحقوق ومواليدهم بمطلع أو منتصف الثمانينيات يدفعون رسماً للنقابة يتجاوز 100 ألف ليرة حسب الشرائح العمرية.

ورداً على ماورد من الخريجين قال نقيب المحامين نزار السكيف: إن استثنائية الظروف أثرت في شريحة الطلاب على الانتساب للنقابة لقاء هذه الرسوم، مؤكداً أن لدى النقابة الكثير من الالتزامات والأعباء.

تفاصيل أوفى في عدد الغد من جريدة الوطن

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock