محلي

تركيا في منشوراتها بإدلب: دعم “سوتشي” من الأهالي “مسؤولية تاريخية”!

في أول بادرة تركية هي الأولى من نوعها منذ توقيع اتفاق “سوتشي” بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب اردوغان حول “المنطقة منزوعة السلاح” في 17 أيلول الفائت، هللت أنقرة للاتفاق وشرحت للأهالي فوائده على أمن واستقرار المنطقة عبر المنشورات التي وزعتها نقاط المراقبة العسكرية التركية عليهم بريف حلب الجنوبي الغربي وريفي ادلب الجنوبي والجنوبي الشرقي.

وقالت منشورات الجيش التركي بحسب مصادر أهلية لـ “الوطن أون لاين”، والتي وزعت أمس الخميس على للسكان المحليين في منطقة العيس المتاخمة للمعبر الذي يصلها ببلدة الحاضر بريف حلب الجنوبي الغربي وفي نقطتي المراقبة التركية في منطقة الصرمان شرقي معرة النعمان بريف ادلب الجنوبي وفي تل طوقان شرق أبو الظهور جنوب شرق ادلب، أن التزام الأهالي باتفاق “سوتشي” في هذه المرحلة هو “مسؤولية تاريخية” يتحمل نتائجها الجميع.

وبينت منشورات الجيش التركي، التي لاقت استغراب واستحسان الأهالي على حد سواء، أن “سوتشي” يخدم “مصالح الشعب السوري” بتحقيق أمن واستقرار المنطقة، وهو أمر يستوجب من الأهالي نبذ وعدم تصديق “الشائعات والأكاذيب” حول الاتفاق الذي جنب ادلب حرباَ ضروساً جهز لها الجيش العربي السوري لتطهير المحافظة من رجس التنظيمات الإرهابية فيها والتي لم تلتزم بعد بتطبيق أهم بنود الاتفاق بالانسحاب مع سلاحها من “منزوعة السلاح” بعد انقضاء المهلة المحددة في 20 الشهر الماضي.

وربط مراقبون عسكريون في تصريح لـ “الوطن أون لاين” بين تبلور رغبة دولية تقودها موسكو في القضاء على “جبهة النصرة” ووجهتها “هيئة تحرير الشام” في ادلب وبين نفاد صبر دمشق على تطبيق بنود “منزوعة السلاح”، في قيام تركيا بهذه المبادرة التي تعطي فرصة اخيرة للتنظيمات الإرهابية للالتزام بـ “سوتشي” قبل أن يشن الجيش العربي السوري بمساندة القوات الجوية الروسية ضربات “انتقائية” لمناطق انتشار فرع تنظيم القاعدة في سورية، تمهيداً لتطهير “منزوعة السلاح” منه.

إدلب – الوطن اون لاين

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock